أمتدح عدد من المدربين الوطنين خطوة اتحاد كرة القدم، بتقديم عرض للفرنسي هيرفي رينارد مدرب المنتخب المغربي للتعاقد معه لتدريب المنتخب السعودي، خاصة أن منتخبنا تنتظره عدة مشاركات هامة، سواء على المستوى الخليجي أو على المستوى القاري في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم.

ففي البداية أشاد المدرب الوطني بندر الجعيثن لـ»المدينة» بتجربة المدرب رينارد مع المنتخب المغربي في البطولة الإفريقية رغم خروج المنتخب المغربي من البطولة وقال إن رينارد حقق نتائج إيجابية مع المغرب مشددًا على أنه أحد الأسماء الجيدة في عالم التدريب.

وأضاف أن وجوده مع الأخضر يعتبر تجربة جيدة للمدرسة الأوروبية مع الكرة السعودية بعد أن اعتمد المنتخب السعودي على مدرسة أمريكا الجنوبية، وقال إن الكرة السعودية اعتمدت في فترة سابقة على المدرسة الأوروبية مع المدرب الهولندي ما رفيك ومن قبله ابن جلدته ريكارد، والآن تعود الكرة السعودية مرة أخرى وتعتمد على المدرسة الأوروبية.

وتمنى الجعيثن أن يكون هناك طاقم فني سعودي مع المدرب رينارد إذا تم التوقيع معه حتى يتم البحث عن اللاعبين سواء من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين أو من دوري الدرجة الأولى أو الدرجة الثانية.

وكما اعتبر الكابتن سلمان النمشان مدير الكرة السابق بنادي الاتفاق، أن رينارد مدرب متميز وله خبرة وباع طويل في التدريب وكان آخرها مع المنتخب المغربي واعتبره مكسبًا للمنتخب السعودي سيما وأن اللاعب السعودي في السنوات الأخيرة يساعد كل مدرب على تحقيق النجاح.

وزاد: إن خروج المنتخب المغربي من كأس إفريقيا لا يدل بتاتًا على إمكانيات هذا الرجل.

وتوقع النمشان «للمدينة» أن يساهم رينارد على تحقيق نجاحات مع المنتخب السعودي في الفترة المقبلة واعتبر أن التوقيع معه مكسب للكرة السعودية.