ضرب فريق الاتحاد موعدًا مع النصر في نصف نهائي كأس الملك، بعدما تغلب على ضيفه الباطن بنتيجة 4-3.

لم يقدم العميد في الشوط الأول المستوى المتوقع منه، وكثرت الأخطاء في التمرير والتمركز، مما سهل على لاعبي الباطن اختراق دفاعه، لا سيما بعد أن قدموا أداءً جيدًا وانضباطًا تكتيكيًا، واستغل الباطن نقطة ضعف الاتحاد المتمثلة في وقوف مدافعيه على خط واحد وعدم إجادتهم لتطبيق التسلل، ليكسر يوسف الشمري المصيدة ويحرز الهدف الأول د(11). وأضاف دا كروز الهدف الثاني بعد استغلاله لربكة في دفاع الاتحاد د(38). واحتسب الحكم ركلة جزاء لبريجوفيتش نفذها بنفسه محرزًا الهدف الأول د(44).

وكان هذا الهدف نقطة تحول في المباراة، حيث أهدر بعدها رومارينهو وبريجوفيتش هدفين محققين.

وفي الشوط الثاني ظهر العميد بروح عالية، وتحسن أداؤه بعدما اعتمد على السرعة والتمريرات البينية، ليتمكن بريجوفيتش من تسجيل هدف التعادل بعدما كسر التسلل إثر عرضية منصور الحربي د(58). قبل أن يضيف منصور الهدف الثالث مستغلًا تمريرة رائعة من فيلانويفا د(69)، بعدها بثلاث دقائق عزز رومارينهو النتيجة بهدف رابع بعد عرضية من فهد هيأها بريجوفيتش لرومارينهو أودعها في الشباك. تخلى الباطن عن حذره الدفاع، ليحرز جوناثان الهدف الثالث بعدما كسر التسلل. وصوب بعدها نفس اللاعب كرة ثابتة اصطدمت في العارضة، بينما أهدر لاعبو الاتحاد عددا من الفرص المحققة أبرزها رأسية بريجوفيتش.

وفي مباراة أخرى حقق النصر فوزًا سهلًا على ضيفه الجيل بنتيجة 4-0، أحرزها كل من فهد الجميعة وبيتروس «هدفين» وحمدالله «ركلة جزاء».

فيما فاز الهلال بصعوبة على مضيفه الاتفاق 3-2، أحرز للزعيم كل من الشلهوب د(65) وجحفلي د(90+5) وكاريلو د(105)، بينما سجل للاتفاق الكويكبي د(28) «ركلة جزاء»، وجوانكا د(87).