أخبار الصحف السعودية

صحيفة الرياض|«العميد».. تأهلٌ مرهون بنتائج الخصوم.. والنصر في لقاءٍ للتاريخ

مكة المكرمة – تركي الغامدي

يسدل الستار مساء اليوم الأربعاء على دور المجموعات من دوري أبطال آسيا 2016م بثماني مباريات ضمن الجولة الثامنة، وتعول الجماهير السعودية على ممثل الوطن الاتحاد من أجل خطف بطاقة التأهل عن مجموعته الأولى، فيما تأمل من النصر أن يعود من مواجهة ذوب أهان الإيراني بنتيجة إيجابية تحسن من نتائج الفرق السعودية في هذه النسخة بعد أن فقد فرصته في التأهل عقب خسارته من ذات الفريق في الجولة الماضية.

العميد سيواجه سباهان أصفهان الإيراني عند السادسة مساءً على ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر في مباراة لا تقبل أنصاف الحلول، إذ سيبحث من خلالها الاتحاد الوصول إلى النقطة التاسعة، كون حظوظ ممثلنا في التأهل إلى الدور الثاني تحتم عليه الفوز مع ضمان نهاية مباراة لوكوموتيف الأوزبكي والنصر الإماراتي بانتصار أحدهما حتى يتأهل برفقته، وفي حال تعادلهما فإنهما سيترافقان إلى دور الـ 16 حتى وإن فاز الاتحاد على الفريق الإيراني.

وتعتبر المجموعة الأولى معقدة في ظل تنافس ثلاثة فرق على بطاقتي التأهل، فالفريق الأوزبكي الذي يتصدر بتسع نقاط يكفيه التعادل مع وصيفه النصر حتى يتأهلا سوياً في ظل امتلاك الأخير ثماني نقاط وتفوقه على الاتحاد في المواجهات المباشرة.

الفريق سيفتقد إلى خدمات المدافع ياسين حمزة ولاعب الوسط عبدالفتاح عسيري والمهاجم عبدالرحمن الغامدي للإصابة، ولاعبي الوسط محمد نور ومعتز تمبكتي بسبب عدم قيدهما في كشوفاته آسيوياً.

ويمر الفريق بظروف فنية وإدارية سيئة أثرت على مسيرته بشكل واضح في المسابقات المحلية إذ خرج منها دون تحقيق أي بطولة، وكان آخرها خسارته الكبيرة أمام النصر في كأس خادم الحرمين الشريفين 1-3، ولم يسلم آسيوياً إذ فرط في انتصارات كانت في متناول اليد ولم يحقق الفوز خلال الجولات الخمس سوى في مباراة واحدة أمام سباهان في الجولة الماضية، ويطمع في أن يكرر ذلك اليوم على أمل أن تخدمه نتيجة مباراة منافسيه ويتأهل وينقذ موسمه ويصالح أنصاره بعض الشيء بالبطاقة الآسيوية.

أما سباهان فتعتبر المباراة بالنسبة له تحصيل حاصل بعد أن فقد فرصة التأهل، لكن ذلك لن يمنعه من البحث عن الفوز أو التعادل حتى يعطل الاتحاد في ظل العلاقة المتوترة بين الجانبين.

ويستضيف النصر ذوب آهان الإيراني على ملعب نادي الأهلي الإماراتي بدبي في لقاء سيقام عند الساعة الثامنة والربع مساءً ولا يمثل أي أهمية للفريقين كون الأمور حسمت في المجموعة الثانية بتأهل لخويا القطري وذوب آهان، وهو ما سيجعل المدربين يدخلان المباراة بعدد من الأسماء الاحتياطية بحثاً عن إراحة اللاعبين الأساسيين، خصوصاً النصر الذي ينتظره نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين مع الأهلي، وسيغيب عن المباراة المدافع حسين عبدالغني بسبب الإيقاف والمهاجم محمد السهلاوي للإصابة، على الطرف الآخر يبحث ذوب أهان عن الفوز وتعزيز صدارته للمجموعة التي يتربع عليها بـ 11 نقطة، وسيلعب اليوم منتشياً بانتصاره محلياً على ياديديه مشهد 1-صفر في الدوري الإيراني.

وفي شرق القارة الصفراء، لا تزال الحسابات معقدة في المجموعة الخامسة إذ تتنافس فرق جيونبوك هيونداي الكوري “تسع نقاط”، وجيانغسو الصيني “ثمان نقاط”، واف سي طوكيو الياباني “سبع نقاط”، على بطاقتي المجموعة، وسيصطدم المتصدر جيونبوك مع وصيفه جيانغسو عند الواحدة ظهراً، وتكفي الفريق الياباني نقطة التعادل حتى يتأهل للدور الثاني، فيما يدرك الفريق الصيني بأن منافسه اف سي طوكيو تنتظره مهمة سهلة بعض الشيء مع بيكامكس الفيتنامي وسيحقق الفوز فيها بنسبة كبيرة في ظل الفوارق الفنية بينهما وتذيل الأخير المجموعة، وهو مايعني ضمان طوكيو التأهل “منطقياً”، وتبقى المنافسة بين المتصدر ووصيفه على البطاقة الثانية. ويستضيف سانفريس هيروشيما الياباني اف سي سيئول الكوري، فيما يحل شاندونغ ليونينغ الصيني ضيفاً على بوريرام التايلاندي، ضمن مباريات المجموعة السادسة التي حسمت فيها الأمور بتأهل سيئول وشاندونغ.

فيصل الطارقي

‏‏مهتم بالشؤون القانونية والادارية والرياضه

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل إضافة مانع الإعلانات حتى تواصل تصفح الموقع