التحليل الفني

‎تحليل حسين | ما قبل مباراة الاتحاد …القادسية .. الدوري السعودي للمحترفين 2017 / 2018 .. الجولة ال8

تحليل ما بعد مباراة : #الدوري_السعودي_للمحترفين 2018/2017 ,, الجولة ال7
‎الاتحاد_القادسية ,, في جدة ملعب الملك عبدالله ( الجوهرة )
‎تحليل : حسين الهزازي

‎ #محللي_اتي_تايقرز
@Hu_AL_hazazi

 

الاتحاد العائد من خسارة قاسية في الديربي هل سيكشر عن انيابة في لقاء القادسية

على طبيعة الحال سيلعب سييرا بال 4-3-3 المعتادة

عساف
قاسم – بدر – الدحيم – طارق
فهد – فيلانويفا – السميري
كهربا – عكايشي – ربيع

بالاعتماد على فهد الانصاري في بناء الهجمة من الخلف و لعب كرات بينية قصيرة لوسط الملعب و تغير اللعب من جهه الى اخرى في الثلث الاول من ملعب الاتحاد

 

في حال وجود الكرة مع الاتحاد سنجد الشكل التالي

الانصاري بين قلوب الدفاع
كهربا و ربيع للعمق
تكوين خط من ثلاث لاعبين ( فيلانويفا – طارق – قاسم ) اما خط ضغط المنافس

( 6 لاعبين في ملعب الاتحاد الغرض منهم ايقاف و قتل اي هجمة مرتدة )

عمل زيادة عددية من السميري للمهاجمين

طبعاً طريقة لعب سييرا اللعب خلف الاظهرة او المساحات التي تكون بين الاظهرة و قلوب الدفاع التي يستغلها عكايشي بشكل ممتاز و لكن يفتقد الى التركيز امام المرمى و ترجمت الفرص الى اهداف

اما الحالة الدفاعية
فسييرا موكل الى الانصاري مهام دفاعية و اعطاء السميري الاريحية في الضغط على ملعب الخصم و لكن هنا نقطة سلبية

عندما تريد الضغط على ملعب المنافسة يجب ان يكون الخصم يبنى كرة من الخلف و تضغط علية لمنعة من بناء الهجمة و لكن عندما نتحدث عن القادسية فهو يلعب بطريقة مباشرة فمن الافضل اللعب بمحور دفاعي و اعطاء الانصاري الفرصة للتقدم و مساندة الهجوم

اللعب بالانصاري و السميري في وقت واحد يضعف دفاعك لان الانصاري لا يملك النزعة الدفاعية المطلوبة

 

 

اما القادسية

فمن المتوقع اللعب بالاسماء التالية
مسرحي
العبيد – خبراني – فلاته – ياسين
فتاو – هزازي
بيسمارك – التون – العمري
ستانلي

طبعاً و كما ذكرت سابقاً ان القادسية يلعب بطريقة مباشرة ( بطريقة كلاسيكية جداً ) فمجمل هجمات القادسية تأتي عن طريق كرات طويلة من الاظهره مباشرة لخط الهجوم

او لعب كره قصيرة ل ( ألتون ) دائما لاعب القادسية يبحثون عن ألتون في ملعب الخصم لما يملك من حلول فنجد اما كرة بينية للمهاجم ستانلي او بيسمارك في حال تقدم للمساندة

 

في الحالة الدفاعية نجد ارتداد سريع للاعبي الوسط لتقديم مساندة دفاعية و يصبح القادسية يدافع ب ( 10 ) لاعبين في نصف ملعبهم 7 منهم في ثلثهم الدفاعي لاغلاق مساحات التمرير و نشاهد ضغط على حامل الكرة و لكن عادتاً ما يكون الضغط سلبي فلا ينجح لاعبي القادسية في استخلاص الكرة الا بطريقتين
– تمرير خاطئة من الخصم
– انتهاء هجمة الخصم و هذا النوع خطير للقادسية فقد تنتهي الهجمة بهدف

كما ان لاعبي القادسية يجيدون الارتداد السريع خاصة بيسمارك الذي يلعب في الخانة الاضعف في الاتحاد ( الاظهرة ) فعلى لاعبي الاتحاد التركيز و تقديم المساندة الدفاعية المطلوبة

 

هذا و صلى الله و سلم على سيدنا محمد ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل إضافة مانع الإعلانات حتى تواصل تصفح الموقع